احسن منتدى في المغرب


    سر نجاحي في حياتي الأسرية الفراسة

    شاطر

    zakaria1994
    Admin

    عدد المساهمات : 114
    تاريخ التسجيل : 19/05/2010

    سر نجاحي في حياتي الأسرية الفراسة

    مُساهمة  zakaria1994 في الخميس مايو 20, 2010 5:41 pm

    الحمد لله وحده، والصلاة والسلام على من لا نبي بعده، وعلى آله وصحبه أجمعين، أما بعد.

    كنت أحسبها من الظن أو ما شابه،لكنها سلاح يجعل نظرك أقوى من زرقاء اليمامة لترى ما خلف الوجوه وما هو مخفي.

    إليكم ما وجدته عنها :

    الفراسة هي الاستدلال بالأمور الظاهرة على الأمور الخفية، وأيضاً هي ما يقع في القلب بغير نظر وحجة، ففي حديث أبي سعيد الخدري رضي الله عنه، قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: {اتقوا فراسة المؤمن فإنه ينظر بنور الله} ثم قرأ (إن في ذلك لآيات للمتوسمين)، قال أبو عيسى: هذا حديث غريب إنما نعرفه من هذا الوجه، وقد روي عن بعض أهل العلم في تفسير هذه الآية (إن في ذلك لآيات للمتوسمين). قال: للمتفرسين.ا.هـ.
    وهذا الحديث أخرجه أيضاً البخاري في التاريخ وابن جرير وابن أبي حاتم وابن السني وأبو نعيم وابن مردويه والخطيب، وأخرجه الحكيم الترمذي والطبراني وابن عدي عن أبي أمامه، وأخرجه ابن جرير في تفسيره عن ابن عمر.
    وقد قسَّم ابن الأثير الفراسة إلى قسمين:
    الأول ما دل ظاهر هذا الحديث عليه {اتقوا فراسة المؤمن} وهو ما يوقعه الله تعالى في قلوب أوليائه؛ فيعلمون أحوال بعض الناس بنوع من الكرامات وإصابة الظن والحدس.
    الثاني نوع يتعلم بالدلائل والتجارب والخلق والأخلاق فتعرف به أحوال الناس.ا.هـ وقال المناوي: اتقوا فراسة المؤمن، أي اطلاعه على ما في الضمائر بسواطع أنوار أشرقت في قلبه؛ فتجلت له بها الحقائق، فإنه ينظر بنور الله؛ أي يبصر بعين قلبه المشرق بنور الله تعالى.


    بالفراسة أفهم من حولي،خذوا مني هذا السلاح وأطلقوا النار على كل الشكوك و الظنون التي لتتجلى لكم الحقيقة واضحة كوضوح الشمس،تفرسوا في الوجوه فالوجه مرآة لحالة الشخص النفسية.
    والتاريخ الإسلامي يزودنا بأمثلة عديدة لأناس كان لهم وقفات مع الفراسة فأثناء رحلة رسول الله مع عمه إلى بلاد الشام للتجارة وعمره 12 سنة توقفوا لدى بحيرا الراهب النصراني الذي تفرس في وجه الرسول وتنبأ له بأحداث جسام فحرص عم الرسول عليه وخاصة من اليهود .
    كما صح تفرس الرسول لأسامة بن زيد حيث ولاه حملة مشهورة إلى الشام وهو في الــ17 من عمره...



    اخي الفاضل اختى الفاضلة انا اؤمن جدا بانه يوجد موهبه ربانيه اسمها .. الفراسة او حسن التوقع ..

    ولكني لا اؤمن ابدا بأنه يوجد شخص يعلم الغيب ...

    وهو كل مالايعلمه الشخص ولا يراه ولا يحسه


    يقول الله سبحانه وتعالي

    (((قل لا يعلم من في السموات والأرض الغيب إلا الله )))

    سورة النمل ، الآية 65

    ويقول سبحانه وتعالى :

    "وعنده مفاتحُ الغيب لا يعلمها إلا هو"

    سورة الأنعام ، الآية 59

    هل مررتم بلحظات أنقذتكم فيها فراستكم ؟
    مثلا كاختيار صديق جديد ؟
    أو شريك حياة ؟
    أو وظيفة ؟
    أوسفر أو مشروع ؟

      الوقت/التاريخ الآن هو الأحد ديسمبر 04, 2016 11:19 pm